بيروت - أطلق المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان الدفعة الثالثة من برنامج زمالة الشباب لأجل الحقوق للعام 2024، في مكتبه الإقليمي بالعاصمة اللبنانية بيروت.

ويشارك في البرنامج نحو 20 شابًا وشابة تتراوح أعمارهم بين 21 و29 عامًا من دول مختلفة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما في ذلك من لبنان، وسوريا، وفلسطين، والأردن، ومصر، وتونس والمغرب. ويهدف البرنامج إلى تحويل هؤلاء المشاركين من ضحايا أو شهود على انتهاكات حقوق الإنسان إلى مدافعين نشطين عن حقوقهم وحقوق مجتمعاتهم.  

   يطلق المرصد الأورومتوسطي زمالة الشباب لأجل الحقوق بهدف تعزيز قدرات الشباب في الدفاع عن حقوق الإنسان في مجتمعاتهم، وتمكينهم من الانخراط في العمل الحقوقي   

 

وكان المرصد الأورومتوسطي اختتم الدفعة الثانية من البرنامج في النصف الثاني من عام 2023، حيث تخرج من البرنامج عشرون شابًّا وشابة من دول مختلفة.

ويطلق المرصد الأورومتوسطي زمالة الشباب لأجل الحقوق بهدف تعزيز قدرات الشباب في الدفاع عن حقوق الإنسان في مجتمعاتهم، وتمكينهم من الانخراط في العمل الحقوقي، وخلق فرص عمل لهم من خلال ربطهم بمنظمات حقوق الإنسان الدولية والإقليمية والمحلية.

وعلى مدار 16 أسبوعًا، يقدم البرنامج تدريبًا مكثفًا حول القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي وآليات الدفاع عن حقوق الإنسان، وأهم المهارات اللازمة للعمل في منظمات حقوق الإنسان— بما في ذلك البحث والتوثيق والضغط والمناصرة، تتضمنها فترة تدريب عملي ينخرط خلاله المنتسبون في العمل لدى منظمات حقوقية دولية وإقليمية ومحلية شريكة، لتطبيق المهارات التي اكتسبوها بشكل عملي وتحت إشراف مدربين متخصصين وخبراء قانونيين.

وناقشت المحاضرة الأولى للزمالة القانون الدولي لحقوق الإنسان والآليَّات الدوليَّة ذات الصلة، حيث تضمَّنت شرحًا مفصلاَّ عن الوثائق الدوليَّة لحقوق الإنسان، كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنيَّة والسياسيَّة، والعهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصاديَّة والاجتماعيَّة والثقافيَّة، بالإضافة إلى باقي اتفاقيَّات وبروتوكولات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان. كما تضمنت المحاضرة عرضًا للآليَّات التعاقديَّة لحقوق الإنسان، كاللجان المنبثقة عن الاتفاقيَّات ذات الصلة بحقوق الإنسان وبعض بروتوكولاتها وآليَّة عملها، بالإضافة للآليَّات غير التعاقديَّة، لاسيَّما تلك المندرجة تحت مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة كآليَّة الاستعراض الدوري الشامل، والتحقيقات المستقلَّة، والشكاوى بالإضافة إلى عمل المقررِّين الخواص والولايات المتعدِّدة التي يعملون ضمنها وآليَّة عملهم وكيفيَّة التواصل معهم.

وتنطلق المرحلة الثانية من الدفعة الحالية من برنامج الزمالة في شهر أغسطس/آب المقبل، إذ سيعمل المشاركون على تطبيق المهارات المكتسبة في المحاضرات على أرض الواقع بالعمل مع منظمات حقوق الإنسان الشريكة، وإعداد ونشر تقارير حقوق الإنسان الخاصة بهم.

وبحلول نهاية البرنامج التدريبي الذي سيمتد لأربعة أشهر وينقسم إلى قسمين؛ نظري وتدريبي عملي، سيكون المشاركون مؤهلين على نحو كبير للانخراط في جهود الدفاع عن حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.

ويأتي برنامج زمالة الشباب لأجل الحقوق ضمن استراتيجية المرصد الأورومتوسطي في تمكين الشباب وإكسابهم القدرة على التأثير في مجتمعاتهم