المرصد الأورومتوسطي في إسرائيل-الأراضي الفلسطينية

تواصل إسرائيل فرض قيودها التمييزية على حقوق الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، إلى جانب القيود المفروضة على حركة الأشخاص والسلع المستوردة من وإلى قطاع غزة، الذي تفرض عليه حصارًا مطبقًا منذ العام 2006. من ناحية أخرى، قامت كل من الحكومتين في الضفة الغربية وقطاع غزة بسجن واعتقال العديد من النشطاء السلميين المعارضين، وتعرض صحفيون للاعتقال والتعذيب لمجرد ممارسة حقهم في حرية التعبير والصحافة. وازدادت حدة هذه الانتهاكات بشكل كبير بعد النزاع الداخلي عام 2007 عندما فرضت حركة حماس سيطرتها على قطاع غزة.

سكان غزة قلقون على مستقبل أطفالهم بعد 10 سنوات من الحصار

دعوة الأردن لتخفيف قيود السفر عن الفلسطينيين في غزة

الانضمام للتحالف الدولي من أجل المسؤولية عن توفير الحماية

الدعوة لاغتيالات مدنية في صفوف قادة حركة المقاطعة العالمية "خطير وغير مسبوق"

 إسرائيل تصعد من عمليات القتل خارج نطاق القانون في الأراضي الفلسطينية

16 صحفيا فلسطينيا و150 ناشطا بمواقع التواصل بسجون الاحتلال الإسرائيلي

التحذير من الاعتداء على الحريات على مستوى العالم

بعد مرور اليوم الخمسين بعد المئة، الاحتجاجات الفلسطينية في أرقام

بعد مرور اليوم السادس والعشرين بعد المئة، الاحتجاجات الفلسطينية في أرقام. 3 فبراير

بعد مرور اليوم الأربعين بعد المئة، الاحتجاجات الفلسطينية في أرقام. 17 فبراير