المرصد الأورومتوسطي في إسرائيل-الأراضي الفلسطينية

تواصل إسرائيل فرض قيودها التمييزية على حقوق الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة، إلى جانب القيود المفروضة على حركة الأشخاص والسلع المستوردة من وإلى قطاع غزة، الذي تفرض عليه حصارًا مطبقًا منذ العام 2006. من ناحية أخرى، قامت كل من الحكومتين في الضفة الغربية وقطاع غزة بسجن واعتقال العديد من النشطاء السلميين المعارضين، وتعرض صحفيون للاعتقال والتعذيب لمجرد ممارسة حقهم في حرية التعبير والصحافة. وازدادت حدة هذه الانتهاكات بشكل كبير بعد النزاع الداخلي عام 2007 عندما فرضت حركة حماس سيطرتها على قطاع غزة.

رفض إسرائيل التعاون مع الجنائية الدولية اعتراف غير مباشر بارتكابها جرائم حرب

القدس: إجراءات إسرائيلية تؤشر على نوايا بتعطيل الانتخابات التشريعية الفلسطينية

الحقوق المسلوبة بفقدان الهوية للمواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة

إحصائيات وأرقام حول مشكلة فاقدي الهويات في قطاع غزة

قطاع غزة...مواطنون بلا هوية

تقرير جديد: 5000 فلسطيني من قطاع غزة محرومون من الحصول على بطاقة هوية شخصية

إسرائيل تتحمل مسؤولية قانونية وأخلاقية عن تطعيم الفلسطينيين

محمد شحادة
مسؤول البرامج والاتصال

الأورومتوسطي يشدد على ضرورة دعم دول مجلس حقوق الإنسان تحقيقات الجنائية في انتهاكات إسرائيل

أمام مجلس حقوق الإنسان.. الأورومتوسطي يدعو إلى تحرك أممي ضد نهج إسرائيل التمييزي

الأراضي الفلسطينية.. ثلاثة قرارات إسرائيلية خطيرة تهدد بإخلاء وهدم عشرات المنازل في القدس الشرقية