من المهم أن يدفعنا الإيمان بانتصار العدالة في النهاية لمواصلة النضال رغم الإحباط وخيبة الأمل ريتشارد فولك | رئيس مجلس الأمناء

المرصد الأورومتوسطي في العراق

منذ العام 2013، ازداد تدهور أوضاع حقوق الإنسان في العراق، وتراجع الأمن فيها بشكل كبير، في ضوء تعمق التوتر الطائفي، وهو الأمر الذي استمر في العام 2014. كما أصبحت الهجمات الانتحارية وهجمات السيارات المفخخة والاغتيالات متتابعة وخطرة. وردّت الحكومة على المظاهرات السلمية بشكل عنيف أدّى إلى زيادة تدهور الأوضاع الأمنية باتخاذها تدابير وحشية لمكافحة الإرهاب، وباستخدام أساليب انتهكت فيها حقوق الأفراد.

العراق: أوقفوا التهديدات لصحفيي قناة دجلة

كردستان العراق: قمع المحتجين بدلًا من الاستماع لمطالبهم شرعنة للفساد

الأورومتوسطي عقب اغتيال يعقوب.. خطوات الكاظمي غير فعالة ما لم يتم إعادة صياغة العقيدة الأمنية

شهادات مروّعة وسجون سرّية تنذر بكارثة في العراق

العراق: اغتيال "الهاشمي" يعكس الثمن الباهظ للإفلات من العقاب

30 منظمة حقوقية توقع عريضة تطالب بإنهاء ملف الاختفاء القسري في العراق

شكوى أمام الأمم المتحدة حول اعتقال وتعذيب ناشط عراقي

العراق: مشروع قانون حرية التعبير والجرائم المعلوماتية انفصام عن تطلعات المطالبين بالحريات

الأورومتوسطي يوثق عمليات استهداف مباشر للمتظاهرين في العراق بغرض القتل العمد والإعاقة

تصفية الصحافي عبد الصمد مسمار أخير في نعش حرية الصحافة في العراق