المرصد الأورومتوسطي في العراق

منذ العام 2013، ازداد تدهور أوضاع حقوق الإنسان في العراق، وتراجع الأمن فيها بشكل كبير، في ضوء تعمق التوتر الطائفي، وهو الأمر الذي استمر في العام 2014. كما أصبحت الهجمات الانتحارية وهجمات السيارات المفخخة والاغتيالات متتابعة وخطرة. وردّت الحكومة على المظاهرات السلمية بشكل عنيف أدّى إلى زيادة تدهور الأوضاع الأمنية باتخاذها تدابير وحشية لمكافحة الإرهاب، وباستخدام أساليب انتهكت فيها حقوق الأفراد.

العراق: مخاوف من ارتكاب داعش لإعدامات واستخدام الناس كـ"دروع بشرية"

 أزمة إنسانية قد تشهدها الموصل والأورومتوسطي يحمّل قوات التحالف مسؤولية حماية المدنيين

الأمم المتحدة تحذر: نزوح مليون شخص السيناريو الأسوأ لمعركة الموصل

عشرات القتلى في "هجوم انتحاري" على خيمة لمجلس عزاء شمال شرقي بغداد

المليشيات العراقية تجنّد الأطفال

مفوضية اللاجئين تحذر من "طوفان نازحين" في الموصل

التحذير من استمرار تدهور حالة حقوق الإنسان في العراق وإدانة مقتل صحفي عراقي

غارات التحالف تقتل عشرات المدنيين غرب الأنبار

تقرير: احتجاز وتعذيب للأطفال بمناطق النزاع

نازحو الفلوجة يتهمون الحكومة بإهمالهم